e-Learning Blog Created by Dr. AbdulRahman Al-Zahrani

بسم الله الرحمن الرحيم

هنا نستطيع الحديث عن الحاسب الآلي وأهميته في عملية التعليم

كذلك نستطيع الحديث عن الأنواع الرئيسه لاستخدام الحاسب الالي في التعليم

 

depositphotos_5561995-Hand-with-computer-mouse-and-word-Education

 

صورة تشرح أهم استخدامات الحاسب الآلي في التعليم

BUMrHx-CIAAkc1x

صورة أخرى تلخص التطور الحاصل في أدوار كل من المعلم والمتعلم وتأثير ظهور التقنية على العملية التعليمية

BUMoNGLCIAA-9Xa

Comments on: "استخدامات الحاسب الآلي في التعليم" (7)

  1. عبدالكريم الشيخي said:

    ( أنماط استخدام الحاسب في التعليم )

    •• الأنماط التعليمية لاستخدام الكمبيوتر في التعليم :
    التعليم بمساعدة الكمبيوتر نمط من أنماط التعليم يستخدم البرامج التي تعرف بالبرمجيات التعليمية، والتي تهدف إلى تقديم المادة بصورة شيقة تقود المتعلم خطوة خطوة نحو إتقان التعليم، ويمكن استعمال هذا النوع داخل الفصل من طرف المعلم بوصفه أداة تعزيز، أو خارج الفصل بوصفه أداة للتعلم الذاتي ، كما يمكن أن يستخدم كأداة فعالة في عمليتي التدارك (التغذية الراجعة) والمراجعة.
    ويعد نظام التعليم بمساعدة الكمبيوتر من الأنظمة الشائعة الاستخدام في كثير من دول العالم؛ وذلك لتعدد أساليبه التعليمية ومناسبته لجميع فئات المتعلمين سواء الموهوبين ، أو العاديين ، أو بطيئيوء التعلم ، أو المعوقين.


    •• هناك خمسة أنماط تعليمية أساسية لاستخدام الكمبيوتر في التعليم، وهي:

    ١- طريقة التعلم الخصوصي الفردي (Tutorial Model)
    ٢- طريقة التدريب والممارسة (Drill& practice Mode)
    ٣- طريقة المحاكاة .(Simulation Mode)
    ٤- طريقة الألعاب التعليمية (Instructional Games Mode)
    ٥- طريقة حل المشكلات. (Problem Solving Mode)


    أولاً : طريقة التعلم الخصوصي الفردي (Tutorial Model)

    وتهدف هذه الطريقة إلى التعلم من خلال برنامج يتم تصميمه مسبقا على غرار التعليم المبرمج. وفي هذا النوع من الاستخدام يقوم البرنامج بعملية التدريس، أي أن البرنامج يدرس فعلا فكرة، أو موضوعا ما.
    والطريقة السائدة في هذا النوع من الاستخدام هي عرض الفكرة وشرحها، ثم إيراد بعض الأمثلة عليها، وفي بعض الأحيان يراد أمثلة معاكسة، وكذلك بعض الأسئلة والأجوبة.
    وتختلف البرامج في هذا الموضوع اختلافا كبيرا، فبعضها جيد فعال يقوم على أساس التفاعل والحوار، ويستخدم الرسم، والألوان، والأصوات، والحركات بفعالية، ويتضمن طرقا مختلفة لتدريس الموضوع نفسه بحيث يجد كل متعلم ما يلائمه من طرق التدريس،بعضها رديء لا يختلف عن طريقة الكتاب، أو طريقة الحفظ والتلقين.

    * ثانياً : طريقة التدريب والممارسة (Drill& practice Mode)

    يهدف هذا النوع من التعليم بمساعدة الكمبيوتر إلى إعطاء فرصةللمتعلمين للتدرب على إتقان مهارات سبق تدريسها. وفي هذا النوع من الاستخدام يقدم الكمبيوتر عددا من التدريبات، أو التمرينات، أو المسائل حول موضوع معين سبقت دراسته من قبل بطريقة ما. ويكون دور الطالب إدخال الإجابة المناسبة، حيث يقوم الحاسب بتعزيز الإجابة الصحيحة، أو تصحيح الإجابة الخاطئة.
    فالهدف في هذا النوع من الاستخدام هو صيانة المهارات، أوالمعلومات، والتدريب على تطبيقها بسرعة ودقة.
    ويتميز الكمبيوتر في هذا الموضوع بقدرته الفائقة على إنتاج كثيرمن التمرينات، والمسائل المختلفة، والملائمة لمستوى معين. كما يتميز عن الطريقة التقليدية أي طريقة الحل بالورقة والقلم بميزات كثيرة، منها مثلا:
    التغذية الراجعة الفورية ذلك أن الكمبيوتر سيوقف المتعلم عند ارتكاب الخطأ، وقد يناقشه حول هذا الخطأ.
    كما أن التدريبات والتمرينات عن طريق الكمبيوتر مشوقة أكثر منالطريقة التقليدية الرتيبة، حيث يمكن تغيير طريقة عرض التمرينات من موضوع لآخر، كذلك تغيير طريقة استجابة الحاسب، وقدرته على الرسم، واستخدام الألوان، والأصوات.
    أما الميزة الفريدة لاستخدام الكمبيوتر لهذا الغرض فهي قدرته علىمتابعة تقدم المتعلم، وتشخيص نقاط الضعف لديه، ومن ثم الاحتفاظ بذلك كسجل يستفيد منه المعلم في علاج الضعف لدى المتعلم في حال تصميم البرنامج تصميما جيدا.
    ينبغي التنبيه إلى عدم استعمال برامج التدريب، والتمرين بمفردهالتدريس المادة؛ بل يستفاد منها بالإضافة إلى برامج التعليم، أو التدريس أو بعد الدراسة بوسائل أخرى، ويكون دور هذه البرامج التأكيد، والتعزيز، والتدريب على ما سبق دراسته؛ لكي يصل المتعلم إلى درجة الإتقان لأي درس باستخدام هذا النوع من البرامج.

    * ثالثاً : طريقة المحاكاة .(Simulation Mode)

    تهدف هذه الطريقة إلى تقديم نماذج تفيد في بناء عملية واقعية من خلال محاكاة ذلك النموذج والتدريب على عمليات يصعب القيام بها في مواقف فعلية. فالمحاكاة عملية تمثيل أو إنشاء مجموعة من المواقف تمثيلا أوتقليدا لأحداث من واقع الحياة، حتى يتيسر عرضها والتعمق فيها لاستكشاف أسرارها، والتعرف على نتائجها المحتملة عن قرب. وتنشأ الحاجة إلى هذا النوع من البرامج عندما يصعب تجسيد حدث معين في الحقيقة؛ نظرا لتكلفته أو حاجاته إلى إجراء العديد من العمليات المعقدة.
    إن كثيرا من الأنظمة مثل، تجربة في مختبر علمي، أو إقامة مستعمرة فضائية، أو النظام الحيوي لبحيرة صغيرة، كل هذه أو غيرها يمكن
    التعبير عنها بمعادلات تمثل بدقة العلاقات المتبادلة بين مكوناتها المختلفة.
    إذن بالمحاكاة تسمح للتلميذ أن يعدل من أوضاع مكون أو أكثر وأنيشاهد نتائج هذا التعديل على بقية النظام، مثل:
    • كيف يتخلص من النفايات غير المتحكم فيها من نوعية المياه ويؤثر على أشكال الحياة المختلفة في بحيرة ما؟
    • ما أساليب المعالجة التي تستعيد نوعية المياه الأصلية بفعالية أكبر؟ كم المدة اللازمة لذلك؟
    وبهذا يصبح الكمبيوتر مختبرا تجريبيا له قدرة لا نهائية على التنوع فيمجال التعليم المبني على الرياده . ويكاد يكون الحصول على الأجهزة اللازمة للقيام بمختلف التجارب في المختبرات في كل المجالات العلميةالرئيسة أمرا غير عملي أو مستحيلا بالنسبة لغالبية المدارس إلا بواسطة الكمبيوتر. وبالإضافة إلى ذلك تسمح التجارب على الحاسب بتقديم نماذج لمواقع وموضوعات يستحيل على المتعلمين الوصول إليها أو تناولها، مثل:
    • مستعمرات فضائية.
    • محاكاة ظروف الطيران.
    وأيضا يستطيع الكمبيوتر أن يحاكي متغيرات تجريبية قد تكون مكلفة أو خطرة في الظروف الحقيقية، مثل:
    • التمثيل الرمزي لمختلف العمليات داخل محطة طاقة نووية بما فيها حالة انصهار الغلاف الواقي.
    عادة تتم محاكاة بعض المواقف أو المشكلات التي لا يمكن التعامل معها أو تنفيذها في الواقع، أو في الفصل الدراسي بعوامل الزمن والبعد، أوالتعقيد والصعوبة، أو الخطورة إلى غير ذلك من العوامل.
    عندما يتم عمل نموذج على الكمبيوتر لمشكلة ما، فإنه يمكن دراستهاوتحليلها تحت ظروف ومتغيرات مختلفة لمعرفة ما يصاحب ذلك من نتائج،وبدون خوف منها، أو تكلفتها المادية، أو المعنوية، أي أن المتعلم يدرسالمشكلة على الكمبيوتر ويتخذ حولها القرارات بدون خوف. ففي كثير من الأحيان تكتسب مواقفنا التعليمية صفة الصواب المطلعة، حيث يشجع المتعلم وبحماسة على ألا يخطئ. وفي الحقيقة يجب أن تكون المدرسة صورة مصغرة أو نموذجا للحياة الحقيقية. إن معرفة لماذا نتج خطأ من عمل شيء ما ومن ثم إعادة العملية مع الإفادة من تجربة الخطأ السابق يساعد على جعل محصلة التعلم أقوى من التعلم الذي يحدث فقط عندما نجعل المعلمين يحاولون الوصول إلى الجواب الصحيح لسؤال ما عنطريق اختيار إحدى الحقائق التي حفظوها من قبل.
    إن دروس المحاكاة يمكن أن تستخدم لتساعد المتعلمين على اكتشاف النظم العلمية، الاجتماعية، الاقتصادية، البيئية.
    وفي دروس المحاكاة هذه يعطي المتعلمون الفرصة ليس فقط لتعلمالحقائق الملائمة لهذه النظم، ولكن لتناول متغيرات النظام بغرض اكتشاف العلاقة بين السبب والنتيجة في هذا النظام؛ بمعنى ما الذي يحدث عندما يحدث تغيير ما في هذا النظام .

    * رابعاً : الألعاب التعليمية (Instructional Games Mode)

    تعتمد ألعاب الكمبيوتر التعليمية على دمج عملية التعلم باللعب في نموذج ترويحي يتبارى فيه المتعلمون، ويتنافسون للحصول على بعض النقاط ككسب ثمين. وفي سبيل تحقيق مثل هذا النصر يتطلب الأمر من المتعلم أن يحل مشكلة حسابية، أو منطقية، أو يحدد، أو يقرأ ويفسر بعضالإرشادات، أو يجيب على بعض الأسئلة حول موضوع ما.
    ومن خلال هذا الأسلوب تضيف الألعاب التعليمية عنصر الإثارة والتحفيز إلى العمل الدراسي. وعادة ما تأخذ الألعاب التعليمية الشكل الذي يجذب المتعلم ويجعله لا يفارق اللعبة دون تحقيق الهدف أو الأهداف المطلوبة.
    وهي تعتمد أساسا على مبدأ المنافسة دافعة (Competition) لإثارةالمتعلم، كما تعتمد على إمكانات الكمبيوتر التعليمية عندما يصبح في الإمكان تقويم أداء المتعلم عن طريق بعض التدريبات التي يتم التعامل معها بشكل غير مباشر مما يزيد من احتمال تحقيق أهداف الدرس.
    واللعب كما يقول المتخصصون في علم نفس الأطفال: أداة طبيعية مهمة يستخدمها الطفل لفهم العالم ومواجهته. واستخدام الكمبيوتر للعب يساعد على اكتساب مهارات حل المسائل، واتخاذ القرارات، ويطيل من قدرة الطفل على الانتباه ويشجعه على الخيال. وتعالج هذه البرامج الكثير من الموضوعات ولكنها تعتمد في تعليمها على المباريات التخيلية التي تحمل التلاميذ على التنافس لكسب العلامات.
    تضيف الألعاب التعليمية الجيدة الإثارة والتحفيز إلى العمل المدرسي ، وهي تتناول مجالات متنوعة من البرنامج الدراسي وتوفر تعليما مركزالمهارات تساعد على إبراز صفات حيوية، مثل، التلقائية، وهواية اللعب ، والمرح في بيئة التعليم.

    * خامساً : طريقة حل المشكلات. (Problem Solving Mode)

    تعد طريقة حل المشكلات إحدى الطرق التي يمكن أن يساهم الكمبيوتر في تقديم مساعدة المتعلم من خلالها، ويخطئ كثير من التربويين عندما يعتقدون أن طريقة حل المشكلات تعني حالة العصف الذهني التي يمربها المتعلم عندما يسأله المعلم عن سؤال معين تعرف إجابته سابقا، لكنالتعريف الدقيق لطرق حل المشكلات هي : “الحالة أو السؤال الذي يحتاج إلى إجابة ليست معروفة وليست جاهزة، بل لا بد من المرور بعمليات وخطوات تبدأ بتحديد المشكلة، وفحصها، وتحليلها ومن ثم الوصول إلى نتائج معينة بناء على تلك الخطوات.
    هناك نوعان من البرامج التي تتعلق بحل المشكلات. ففي النوع الأول يقوم المتعلم بتحليل وتحديد المشكلة بصورة منطقية، ثم كتابة برنامج بلغة معينة من لغات الكمبيوتر لحل تلك المشكلة، ووظيفة الكمبيوتر هنا هي إجراء المعالجات والحسابات المتعلقة بالمشكلة وتزويدنا بالحل الصحيح. أما في النوع الثاني فيقوم أشخاص آخرون (المبرمجون) بكتابة بعض خطواتحل المشكلة ويترك للمتعلم معالجة واحد أو أكثر من المتغيرات.
    وفي كلتا الطريقتين يكون الحاسب عاملا مساعدا في توفير هذهالخطوات والإجراءات التي يجب على المتعلم المرور بها لكي يصل إلى الإجابة الصحيحة، وهنا يستطيع الكمبيوتر توفير الوقت لدى المتعلم، وطرح أكثر من اقتراح للوصول إلى حل للمشكلة المطروحة. وعند عرض المشكلة في الكمبيوتر يمكن أن يقوم الكمبيوتر بعرض المشكلة بأكثر من طريقة:
    فمثلا يمكن عرضها عن طريق الصورة، أو الحركة، أو الكتابة، وبهذايعرف المتعلم أن أول شيء يجب معرفته هو تشخيص المشكلة. وأحيانا يقوم الكمبيوتر بتزويد المتعلم ببعض الحلول المبدئية ويترك الفرصة للمتعلم للانطلاق من هذه الحلول.

  2. عبدالله إبراهيم الزهراني said:

    بسم الله الرحمن الرحيم
    أصبح لا بد من استخدام تقنيات الحداثة من حاسب و إنترنت في جميع مجالات حياتنا في عصر ثورة المعلومات الذي نشهده الآن و خاصة في تعليم جيل المستقبل الإلكتروني. لذلك بدأ انتشاره في المدارس بشكل ملحوظ.
    و قد ساعد على ذلك تطور الحوا سيب ، و الانخفاض المستمر في أحجامها وأسعارها ، مما أدى إلى ظهور الحاسب كثورة ثالثة في مجال التعليم
    وهنا أطرح
    ))أنماط استخدام الحاسب في التعليم((

    أولاً : نمط التعلم الخصوصي الفردي.
    يقوم المتعلم في الوقت المناسب له والمكان المناسب له بعرض برمجية تعليمية على شاشة الحاسب فتقدم له شرح وافي ومتدرج للموضوعات والمهارات التي تشملها والمرتبطة بالأهداف التعليمية التي تعمل البرمجية على تحقيقها.

    مميزات نمط التعلم الخصوصي الفردي :
    1- يفيدنا هذا النمط عندما تكون بصدد تعليم الحقائق والقوانين والنظريات وتطبيقها.
    2- في هذا النمط الاستغلال الأمثل لإمكانيات وقدرات الحاسب مثل التفرع والتشعب.

    عيوب طريقة التعلم الخصوصي الفردي :
    1- إعدادها وتصميمها ليس بالأمر اليسير.
    2- يجب عرضها بأسلوب يمكن المتعلم أن يتعلم منها بنفسه.
    3- تحتاج في إعدادها إلى أسلوب يجعل المتعلم يعتمد على نفسه.

    ثانياً : نمط التدريب والممارسة.
    يطلق عليه نمط التمرين والممارسة أو نمط صقل المهارات وهو نمط شائع ومثالي لإعطاء التدريبات اللازمة لتنمية مهارات معينة.

    مميزات نمط لتدريب والممارسة :
    1- يقابل الفروق الفردية بين المتعلمين ففي البداية يتم تقديم مجموعة من الاختبارات القبلية لتحديد مستوى المتعلم.
    2- يقدم للمتعلم تدريبات عديدة دون ملل على المهارات التي سبق له تعلمها.
    3- يتم تعزيز استجابات المتعلم الإيجابية والسلبية فوراً فيتعرف أخطائــه.
    4- يعتبر كمعلم يهتم بكل متعلم بشكل خاص فيتعامل مع ما يناسبه.

    عيوب طريقة التدريب والممارسة :
    1- قدرة هذه البرامج محدودة على تقييم أداء المتعلم حيث يجيب المتعلم على التمارين من خلال الاختيار من متعدد.
    2- لا يساعد هذا النمط على تنمية مهارات الإبداع والابتكار لدى المتعلم.
    3- المعلم القائم على الاستجابة لحاجات المتعلمين لم يتدرب على كيفية الاستجابة بطريقة تربوية.
    ثالثاً : نمط الألعاب التعليمية.
    يجلس المتعلم أمام شاشة الحاسب ويعرض برمجية مستخدم العاب تعليمية مشوقة تتضمن في سياقها مفهوم محدد أو مهارة محددة في شكل نشاط منظم يتبع مجموعة من القواعد أثناء اللعب.
    مميزات نمط الألعاب التعليمية :
    1- يشجع المتعلم على مواصلة العمل في البرنامج.
    2-لا يشعر المتعلم أثناء العمل في البرنامج بالتعب والملل.
    3- يكون بين المتعلم والحاسب ألفة ويشجعه على استخدامه في حل مشكلاته.
    عيوب نمط الألعاب التعليمية :
    1- كم المعلومات الذي يعطيه للمتعلم والمهارات التي يكسبها له تكون قليلة.
    2- إعداده يحتاج إلى وقت كبير وجهد أكبر.
    3- يناسب المراحل الأولى من التعليم العام دون باقي المراحل الأخرى من التعليم .

    رابعاً : نمط المحاكاة وتمثيل المواقف.
    يستخدم الحاسب كمختبر تجريبي له قدرة فائقة غير محددة ويقوم الحاسب بعرض تقليد محكم لظاهرة ما أو مشكلة موجودة في الواقع أو نظام ما دون مخاطرة أو تكلفة مالية عالية.

    مميزات نمط المحاكاة :
    1- عندما يخطئ المتعلم لا يتسبب في حدوث خطورة كالتي تحدث عندما يخطئ في الواقع الحقيقي.
    2- يهيئ للمتعلم موقف تعليمي مثير لتفكيره باستخدامها لإمكانيات الوسائط المتعددة وإمكانيات الحاسب المتقدمة.
    3- يتميز بأنها تستخدم العمليات والإجراءات التي يصعب دراستها في الواقع بالطرق العادية.
    4- يتمتع المتعلم فيه بنوع من الحرية أثناء عملية التعلم.

    عيوب نمط المحاكاة :
    1- يحتاج إلى وقت وجهد وتكلفة مالية.
    2- يحتاج إلى فريق عمل كبير من خبراء المناهج وطرق التدريس.
    3- قد يحتاج إلى أجهزة حاسب ذات مواصفات خاصة.
    4- لكي تكون برامجها شبيهه بالواقع وفعالة تحتاج إلى قدراً كبيراً من التخطيط والبرمجة.

    خامساً : طريقة حل المشاكل.
    يلعب الحاسب دور كبير حيث يساعد المتعلم في الحصول على الحل الأمثل للمسائل والتمارين بطريقة الاستقراء والاستنباط.

    مميزات نمط حل المشاكل :
    1- يشجع المتعلم على التفكير المنطقي والناقد.
    2- يساعد النمط على الابتكار والإبداع والتفوق.
    3- يركز على تحقيق المستويات العليا في مجال الأهداف المعرفية لتصنيف بلوم.
    عيوب نمط حل المشاكل :
    1- لغات البرمجة هما لغة البيسك والباسكال هي في طريقهما إلى الاندثار والانعدام.
    2- يناسب المستويات العليا من التعليم العام ويتطلب خلفية جديدة في الحاسب لدى المتعلم.
    3- يناسب الطلاب المتميزين بالذكاء والتفوق والقدرة على التفكير.
    4- لا يمكن استخدامه مع كل المقررات الدراسية فهو مناسب لبعض المقررات.
    استخدام الحاسب في إعداد الاختبارات وإدارتها.
    يستخدم الحاسوب في تصميم وبناء الاختبارات وتقديمها للطلاب وإدارتها وتصحيحها وتسليمها وإعطاء تقارير شاملة لحالة الطلاب التعليمية ومدى نموهم العلمي. ومع تعدد أنواع الاختبارات فإن القائمين على أمر التعليم يواجهون ثلاث مشكلات، هي:
    1- بناء الاختبارات وإعدادها وتطويرها:
    من الأساليب المستخدمة في بناء الاختبارات بالحاسوب تكوين ما يسمى ببنك الاختبارات عن طريق برمجية خاصة، ويوضع في هذا البنك مجموعات كبيرة من الأسئلة والمسائل التي سبق تحديدها بواسطة مصممي البرمجية ويكون الاختبار من داخل هذا البنك بطريقة عشوائية.
    2- تقديم الاختبارات وإدارتها
    بعد إعداد هذه الاختبارات وبناء صورها المتكافئة، ومراجعتها للتأكد من خلوها من أي أخطاء، فإن الاختبارات تكون جاهزة للعرض والتقديم للطلاب إذا ما طلب من الحاسوب ذلك. وقبل إعطاء أي من هذه الاختبارات يكون الحاسوب قد جمع بيانات عن كل طالب من الطلاب الذين سيقومون بأخذ الاختبار للتعرف عليهم وحفظ بيانات أدائهم في الاختبار للرجوع إليها وقت الحاجة.
    3- تصحيح الاختبارات ورصد النتائج وإعلانها:
    بمجرد الانتهاء من الاختبار تعرض النتيجة النهائية للاختبار على الطالب، كما تخزن هذه النتيجة في ذاكرة الحاسوب حتى يمكن الرجوع إليها فيما بعد من قبل المعلم لمعرفة موقف الطالب، أو للحصول على تقرير حالة لأحد الطلاب.

  3. عبدالملك الشمراني said:

    استخدام الحاسوب و الإنترنت
    في مجال التربية و التعليم
    و المدرسة الإلكترونية

    أصبح لا بد من استخدام تقنيات الحداثة من حاسب و إنترنت في جميع مجالات حياتنا في عصر ثورة المعلومات الذي نشهده الآن و خاصة في تعليم جيل المستقبل الإلكتروني. لذلك بدأ انتشاره في المدارس بشكل ملحوظ.
    و قد ساعد على ذلك تطور الحوا سيب ، و الانخفاض المستمر في أحجامها وأسعارها ، مما أدى إلى ظهور الحاسب كثورة ثالثة في مجال التعليم .

    لماذا يعد الحاسوب من ضروريات التعليم ؟؟

    •بسبب الانفجار المعرفي و ثورة المعلومات ؛ فقد ظهر الحاسب كأفضل وسيلة لحفظ هذه المعلومات و استرجاعها بسرعة .

    •سهولة تعلمه واستخدامه.

    •انخفاض أسعاره مقارنة ًمع فوائده الكبيرة.

    •يؤمن طريقة جديدة ومتطورة في التعليم ، تحطم الروتين اليومي الذي ملَّ منه الطلاب ، مما يشكل حافزاً لدى الطالب للتعلم بإقبال ، مما يؤدي إلى رفع مستوى التحصيل الدراسي لدى الطالب .

    •أفضل حل لمشكلات صعوبات التعلم ؛فهو يساعد من يعانون من تخلف عقلي بسيط ، أو يواجهون مشكلات في التواصل مع الآخرين على التعلم بأبسط الطرق ، مما يؤمن فرص التعلم لطبقة لا بأس بها في المجتمع.

    •يؤهل تعلمه إلى إيجاد فرص عمل في المستقبل.

    •يساعد الفرد على زيادة ثقته بنفسه لأنه إنسان متطور يماشي عصر الحداثة والتقدم.

    •القدرة على التفاعل مع الحاسوب بلا اضطراب ؛ لأن الحاسوب لا يمل و لا يغضب و لا يعاقب .

    وسائل استخدام الحاسوب في التعليم :

    •الشرح والإيضاح : يستخدم الحاسوب لشرح المادة التعليمية بمساعدة ملفات الفيديو للتجارب المطروحة ، هذا بالإضافة إلى أن الحاسوب يوفر تنفيذ التجارب التي يصعب تنفيذها على أرض الواقع ؛فهو مثلاً يصور لنا النمو السريع للنبات و بعض التفاعلات الكيميائية و التجارب الفيزيائية التي يصعب تصورها.

    •مهارة التمرين : يعطى الطالب بعضاً من التمرينات والأسئلة ليجيب عنها ثم يجري تصحيحاً لأجوبته ، مع الممارسة و التكرار ، و هذا ما يسمى بالتغذية الراجعة .

    •الألعاب التعليمية : التي تهدف إلى إيجاد جو من المتعة و التسلية و الإفادة و التعلم في الوقت نفسه .

    •التعليم الخاص المتفاعل : و هنا تبرز ضرورة التفاعل مع الحاسوب الذي سيكون بمثابة معلم يشرح و يقدم فقرات و صفحات على شاشة العرض مدعومة بالأسئلة التقويمية .

    استخدامات شبكة الإنترنت في التعليم :

    •البحث عن المعلومات في الشبكة العنكبوتية من خلال محركات البحث .

    •المشاركة في المنتديات التربوية مثل Iearn

    •الاستفادة من المواقع التربوية .

    •مشروع المدرسة الإلكترونية : و تقوم هذه الفكرة على إنشاء موقع إلكتروني تعليمي مرتبط بشبكة الإنترنت ، مخزن عليـه كـافة المنــاهج التعــليمية بصورة حديثـة ومتطورة ، مع استخدام خدمات الوسائط المتعددة لإيضاح الدروس. هذا بالموازاة مع المدرسة العادية التي تنظم ذلك و توفر بالإضافة له الحصص البعيدة عن الإلكترونيات، كحصص الفنون و الرياضة و الأنشطة الأخرى .. مع إمكانية الدراسة في البيت من خلال الموقع المذكور سابقاً ، و ذلك بعد الحصول على الصلاحيات ؛ لأن الموقع مزود بنظام حماية لتحديد الفئات المستفيدة . و لهذه المواقع فوائد، منها :

    ◦التعلم عن بعد ،و ذلك من خلال الاستفادة من المحاضرات و الدروس التي ينشرها الأساتذة على الموقع.

    ◦الحوار الإلكتروني بين الطلاب و المعلمين ، و بين الطلاب مع بعضهم البعض لتبادل الخبرات عبر البريد الإلكتروني، كما يمكن للطالب أن يرسل واجباته المنزلية لمعلمه الذي يردها إليه بعد التصحيح .

    ◦نقل المعلومات بسرعة ، و سهولة تحديثها و تطويرها.

    ◦إمكانية الدخول إلى المكتبات العالمية ، و الاستفادة من كتبها ”كمكتبة الكونغرس و المكتبة الوطنية في باريس.“

    ◦تشجيع الطلاب على البحث و الدراسة، و خاصة أنهم يستخدمون آخر تقنيات العصر الحديثة .

    ◦يستطيع الطالب الدراسة بحرية في الوقت و المكان اللذين يختارهما .

    معوقات استخدام الحاسوب و الإنترنت في التعليم :
    •كلفة الأجهزة تبقى مرتفعة بالنسبة للدول النامية، إضافةً إلى ارتفاع تكاليف استخدام شبكة الإنترنت في مجال المدارس .

    •إن الحوا سب و البرامج في تطور مستمر، فنحن بحاجة إلى تبديلها باستمرار ، و هذا مكلف مادياً .

    •ندرة توفر البرامج باللغة العربية ، و هذا هو عائق اللغة الذي يظهر لنا في شبكة الإنترنت أيضاً .

    •قلة البرامج الحاسوبية التعليمية الملائمة .

    •اعتقاد أغلب المدرسين أن محور العملية التدريسية هو الكتاب فقط.

    •إن الحاسوب لا يوفر فرصاً مباشرة لتعلم المهارات اليدوية و التجريب العلمي .

    •كما إن الحاسوب لا يوفر فرصاً للتفاعل الاجتماعي بين الطلبة .

    •مشكلات الإنترنت كالفيروسات و الخلو من الرقابة .

    •جلوس الطالب فترات طويلة أمام الحاسوب قد يؤثر عليه صحياً وعصبياً .

  4. عبدالعزيز مساعد الشمراني said:

    استخدام الكمبيوتر في التعليم:-
    يقدم الكمبيوتر في التعليم العديد من الوظائف بداخل العملية التعليمية ,من أهم هذه الوظائف:-
    1- وضع جدول الدراسة ,والامتحانات.
    2- إدارة المكتبات.
    3- يستخدم الكمبيوتر بداخل شئون الطلاب
    4- كما يقدم الكمبيوتر بعض الوظائف لأعضاء هيئة التدريس.
    5- كما يقدم بعض الوظائف لشئون الموظفين.
    6- استخدام الكمبيوتر كمساعد تعليمي بداخل العملية التعليمية:-

    7- نظر ا لأهمية تكنولوجيا الوسائط المتعددة المتفاعلة وما أحدثته من تطوير على البرامج التعليمية فقد اهتم الباحثون والمتخصصون بأجراء الدراسات والبحوث حول استخدام الكمبيوتر في التعليم با استخدام الوسائط المتعددة وعناصر ها ,وخصائصها ,والكشف عن فاعليتها ,والعوامل التي تزيد من هذه الفاعلية بحيث يمكن تحقيق الأهداف التعليمية المنشودة,

    8- وفيما يلي نعرض بعض أنماط استخدام الكمبيوتر في التعليم :———
    نمط التدريس ألخصوصي .
    نمط المحاكاة.
    نمط التدريب والمران.
    – نمط الألعاب التعليمية.
    وفيما يلي شرح لكل نمط:-
    1- نمط التعليم ألخصوصي Tutorial:-

    ماهية التعليم الخصوصى با الكمبيوتر :-
    وهو يعنى تدريس مفرد لشخص واحد ويتطلب أن تكون عملية التعليم تتناسب مع هذا الفرد وفقا لقدراته العقلية والمهاريه ,وامكاناته الثقافية وبيئة التي يعيش فيها,والتعليم الخصوصى يهدف إلي تنفيذ جزأين هما:-
    1- عرض المعلومات :-
    ويقصد بعرض المعلومات عرض البرنامج للمحتوى التعليمي با لامكانات التي يتميز بها الكمبيوتر وأهمها عناصر الوسائط المتعددة وخصائصها المختلفة تتيح للمتعلم أن يتفاعل ويبحر داخل البرنامج ويستقبل المعلومات ويقدم الاستجابات ويتلقى التغذية الراجعة.
    2- توجيه المتعلم:-
    ويقصد بالتوجيه أن يتيح البرنامج للمتعلم أن يتلقى المساعدة في اى وقت يحتاج إليها عن طريق أيقونات المساعدة , التي تقوم بتوضيح الخطوات وتسهيل الوصول إلى الخطوات التالية ,كما تتيح التغذية الراجعة المتعلم في التوجيه للمتعلم بمختلف مستوياتها .
    ويمكن أن نوضح تسلسل الخطوات في نمط التعليم الخصوصى:-
    يتضح من الرسم كيف يسير المتعلم داخل نمط التعليم الخصوصى ,وكيفية مسار المعلومات بداخله

  5. انس السويني said:

    استخدامات الحاسب الآلي في التعليم :
    يمكن تقسيم استخدامات الحاسب الآلي في التعليم إلى ثلاثة فروع رئيسية كالتالي :
    1 – الحاسب الآلي مادة تعليمية :
    فيستخدم كمقررات لمحو أمية الحاسب الآلي أو الوعي به . أو يستخدم كمقررات تقدم للمعلمين . أو كمقررات لإعداد المتخصصين في علوم الحاسب الآلي .
    2 – الحاسب الآلي في الإدارة التربوية :
    فيستخدم في عمليات الإحصاء والتحليل . ويستخدم في الشئون المالية . ويستخدم في الإدارة المدرسية . ويستخدم في التقويم والامتحانات . ويستخدم في المكتبات .
    3 – الحاسب الآلي وسيلة مساعدة في العملية التعليمية :
    فيستخدم في الشرح والإلقاء . يستخدم في التمرينات والممارسة . وفي الحوار التعليمي ، وفي حل المشكلات ، ويستخدم في النمذجة والمحاكاة وفي الألعاب التعليمية .

    مشكلات استخدام الحاسب الآلي في التعليم :
    من أبرز المشكلات ما يلي :
    1 – التكلفة .
    2 – صعوبة المحافظة على الاستثمار في مجال الحاسب الآلي .
    3 – النقص في الكفاءات .

  6. معظم التوجهات التربوية المعاصرة تدعو إلى كثير من الاتجاهات ومنها تزايد الاهتمام بدمج الوسائل التعليمية المعتمدة على الحاسوب في التعليم واستخدام التقنيات التفاعلية المتقدمة مثل الوسائط المتعددة والواقع الافتراضي :
    من مزايا استخدام الحاسب الآلي في التعليم :
    1 – تنفيذ العديد من التجارب الصعبة من خلال برامج المحاكاة .
    2 – تقريب المفاهيم النظرية المجردة .
    3 – برامج التمرين والممارسة أثبتت فعالية واضحة في مساعدة الطلاب على حفظ معاني الكلمات .
    4 – أثبتت الألعاب التعليمية فعالية كبيرة في مساعدة المعوقين عضلياً وذهنياً .
    5 – يوفر الحاسب الآلي للطلاب التصحيح الفوري في كل مرحلة من مراحل العمل .
    6 – يتيح الحاسب الآلي للطالب اللحاق بالبرنامج دون صعوبات كبيرة ودون أخطاء .
    7 – يتميز التعليم بمساعدة الحاسب الآلي بطابع التكيف مع قدرات الطلاب .
    8 – تنمية المهارات العقلية عند الطلبة .
    9 – قدرتها على إيجاد بيئات فكرية تحفز الطالب على استكشاف موضوعات ليست موجودة ضمن المقررات الدراسية .
    10 – القدرة على توصيل أو نقل المعلومات من المركز الرئيسي للمعلومات إلى أماكن أخرى .
    11 – يمكن للمتعلم استخدام الحاسب الآلي في الزمان والمكان المناسب .
    12 – للحاسب الآلي القدرة على تخزين المعلومات وإجابات المتعلمين وردود أفعالهم .
    13 – تكرار تقديم المعلومات مرة تلو الأخرى .

  7. حمدان سعيد الغامدي said:

    الكمبيوتر كمادة دراسية :-
    إن القوة الكامنة في جهاز الكمبيوتر أحدثت تأثيراً شاملاً في شتى أوجه الحياة الحديثة فخلال الثمانينات انتشر الكمبيوتر حتى أصبحت معظم الوظائف تتضمن استعمال الكمبيوتر بطريقة مباشرة أو غير مباشرة ، وقد أضحى فهم الكمبيوتر وطرق التحكم به من أهم مهارات الحياة التي يتطلبها ميدان العمل في حياتنا الحديثة(2) .
    الكمبيوتر كوسيلة تعليمية :-
    يعد الكمبيوتر وسيلة متطورة لنقل وتوزيع العديد من المواد التعليمية وذلك باستخدام شبكات الاتصالات الحديثة ، إلى جانب ذلك فللكمبيوتر الكثير من المزايا والخصائص التي تجعل منه أداة تعليمية فريدة ذات فاعلية كبيرة .
    ورد فيما يلي بعضاً من هذه المزايا :-1)
    1) ينعم كل من يتعامل مع الكمبيوتر بخاصية التفاعل الإيجابي بين الكمبيوتر والإنسان الذي يستخدمه وهو بذلك يختلف عن علاقة المشاهد بالتلفزيون حيث يكون موقف المشاهد موقفاً سلبياً .
    2) يقدم الكمبيوتر العناية الفردية لكل من يستخدمه من خلال التفاعل المتبادل ، وهو بهذا يحقق ركناً أساسياً من أركان التربية لا يستطيع الكثير من المعلمين تطبيقه في فصولهم التي يتزايد عدد الطلاب فيها .
    3) يوفر الكمبيوتر للطلاب الفرص العظيمة للتجريب والمغامرة دون خوف أو رهبة ، ففي التعامل مع الكمبيوتر يتحرر الطلاب من الخوف وما يسببه من كبح رغبتهم في الانطلاق نحو استكشاف آفاق جديدة وتحقيق إنجازات متطورة ، إن خشية ارتكاب الأخطاء والتعرض للتوبيخ أمر لا وجود له في التعامل مع الكمبيوتر في مجال التعلم والتعليم .
    4) من المعروف أن الكمبيوتر كآلة لا يحس بالتعب ، كما أنه يتميز بالصبر لذلك يفسح الكمبيوتر المجال للتدريب التدرب مما يخفف من الضغط النفسي الذي يصاحب مواجهة المشكلات ، وبالإضافة إلى ذلك يتيح الكمبيوتر للمدرس فسحة من
    الوقت ليتجه إلى بذل المزيد من العناية الفردية المبدعة لمن يحتاج ذلك من طلابه .
    5) لقد أثبتت التجارب أن الكمبيوتر يعتبر قوة حفز هائلة للدارس ويحرص المدرسون على استثمار هذه الخاصية إلى أقصى حد ، وخاصة في مجال بعض المواد التي كانت تعتبر في الماضي مواد صعبة أو مملة مثل الرياضيات بفروعها ومستوياتها المختلفة .
    6) يحقق الكمبيوتر الكثير من الاتجاهات التربوية البناءة مثل التعليم عن طريق الاستكشاف ، فالتعلم من خلال المشاهدة والاستكشاف من الأمور التي تدعمها فلسفة التعليم في عصرنا الحالي ، ولا شك أن الفضول والرغبة في الاستكشاف تحفز القدرة للتعلم المتجدد .
    7) يلعب الكمبيوتر دوراً هاماً في مراعاة الفروق الفردية من حيث القدرات والمهارات والمستويات المختلفة للدارسين ، إذ يستطيع كل طالب أن يسير في دراسته بمصاحبة الكمبيوتر بالسرعة التي تتيحها له إمكاناته الذهنية والتحصيلية ، فالكمبيوتر يسلم زمام القيادة في عملية التعلم للطالب نفسه مما يساعد على دعم الثقة بالنفس ، وفتح المجال أمام التحصيل والنمو .(2)
    الكمبيوتر كمختبر علمي :-
    إن العلوم الحديثة ونموها المطرد تمثل تحدياً تمثل تحدياً هائلاً للإمكانات التي توفرها المدارس والهيئات المسئولة عن التعليم ، وهنا يبرز الدور الهام الذي يمكن أن يقوم به الكمبيوتر في العملية التعليمية ، وفي هذا الصدد ينبغي أن نتعرض للنقاط التالية :-
    1) إن قدرة الكمبيوتر كوسيلة لإجراء التجارب تتوقف على توفر البرامج ومدى جودتها تربوياً وفنياً .
    2) يتعذر على الكثير من المؤسسات التعليمية الحصول على الأجهزة الحقيقية للقيام بالتجارب المخبرية في جميع فروع العلوم الرئيسية ، وبالمثل فإن استخدام الكمبيوتر لإجراء كل التجارب أمر بعيد المنال وغير عملي بالنسبة لهذه
    المؤسسات .
    3) إن إجراء التجارب بوساطة الكمبيوتر يمكن أن يصور الأماكن والموضوعات التي كانت بعيدة عن متناول الطلاب ، ويتعذر القيام بها كتجارب في المختبرات التقليدية ، ومن الأمثلة على ذلك عرض محاكاة لرحلات الفضاء وإقامة محطة
    فضائية(3) .
    4) تتعامل معظم التجارب العلمية مع الكثير من المتغيرات التي ينبغي أن يتحكم بها الإنسان الذي يقوم بالتجربة ، وذلك لمعرفة أثر ذلك على العملية نفسها ، وفي هذا الصدد يلعب الكمبيوتر درواً أساسياً ، فمثلاً يمكن أن يقدم الكمبيوتر محاكاة للمتغيرات التجريبية التي يستحيل إجراء التجارب العلمية الواقعية عليها بسبب التكاليف الباهظة أو الخطورة البالغة ، وأحد الأمثلة الحية على ذلك والمتوفرة حالياً محاكاة تعليمية عن طريق الرسوم لعمليات الطاقة النووية التي تتضمن محاكاة للتفجير النووي .(2)
    الكمبيوتر كأداة لحل المشكلات :-
    يدرك جميع رجال التربية الأهمية الكبيرة لمهارات حل المشكلات ، ولذلك يركزون في عملهم على إتاحة الفرصة للطلاب لاكتساب هذه المهارات التي تساعد الطلاب على التفكير المنطقي بما يتيح لهم تناول المواقف بأسلوب إبداعي ،
    ويؤكد الباحثون التربويون على أهمية هذه المهارات كمهارات أساسية لمواجهة مطالب الحياة العملية ، وفي هذا المجال تبدو أهمية الكمبيوتر واضحة :-
    1) يخلص الكمبيوتر الطلاب من عبء العمليات الحسابية التي كانوا يجرونها بالورقة والقلم عند تحليل المشكلات مما كان يعوق عملية التفكير والتوصل إلى حل المشكلات.
    2) إن استخدام الكمبيوتر لحل مشكلة تتضمن بعض المتغيرات يسمح بتحويل مركز الاهتمام من آليات الحل إلى العلاقات التي تدور حولها الدراسة .
    3) يعتبر تعلم برمجة الكمبيوتر أسلوباً هاماً يتيح للطلاب تنمية مهارات حل المشكلات ، إن الذي يدرس البرمجة يتعلم كيفية بناء الخوارزمية أي خطوات الإجراءات التي تؤدي إلى تنفيذ الأعمال المطلوبة ، وتعتبر هذه طريقة منهجية وفعالة لحل المشكلات المركبة أو المعقدة .(4)

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

Tag Cloud

Follow

Get every new post delivered to your Inbox.

%d bloggers like this: